نواف سلام خارج كل الاصطفافات : لبنان بحاجة الى خطة متكاملة بتضافر القوى السياسية المختلفة للعمل وفق برنامج وليس بموجب تسويات ثبت فشلها بالنتائج والوقائع
Credits: NNA

نواف سلام خارج كل الاصطفافات : لبنان بحاجة الى خطة متكاملة بتضافر القوى السياسية المختلفة للعمل وفق برنامج وليس بموجب تسويات ثبت فشلها بالنتائج والوقائع

نفى السفير نواف سلام بشكل قاطع لقاءه برئيس "تيار الوطني الحر" جبران باسيل ، وقال إنه "لم يكن يريد الرد على كل ما يتم تسريبه بشأنه إلا أن الأمور لا بد من أن توضع في سياقها".

وأكد سلام لـ"المدن" أنه" خارج كل الاصطفافات"، وقال :"لبنان لا يحتاج إلى إعادة العمل بموجب تسويات ثبت فشلها بالنتائج والوقائع". وشدد على أن "ما يحتاجه لبنان هو وضع خطة متكاملة بتضافر القوى السياسية المختلفة، للعمل وفق منطق البرنامج وليس الحسابات السياسية الضيقة أو العلاقات القائمة على المصالح".

وأشار إلى أن الهم الأساسي الآن بالنسبة إليه هو في "بذل كل الجهود لإعادة تفعيل حركة نواب التغيير والنواب المستقلين والتفاهم في ما بينهم" ، معتبراً أن "التباينات أمر مشروع ومفهوم وقائم، خصوصاً أن نواب التغيير جاؤوا من خلفيات متعددة وتوجهات سياسية مختلفة، وبالتالي لا بأس في الاختلاف، فيما الأساس يبقى في الإجتماع على برنامج سياسي وخطة إصلاحية موحدة، يتم من خلالها تجاوز كل الخلافات المرتبطة بالحسابات الأخرى".

ورأى سلام أن "ما جرى في لبنان منذ 17 تشرين الأول 2019 إلى اليوم، وعلى وقع الانهيار، يثبت بما لا يترك مجالاً للشك أنه لا بد من مقاربات جديدة تتعلق بالإصلاح السياسي والاقتصادي، والأهم الإصلاح القضائي" ،مؤكداً أنه "لا بد من إيجاد نظرة مغايرة للتعاطي مع الثورة  من خارج سياق النظرة المؤامراتية، أو اتهام الناس التي انتفضت من الوجع وحلمت بأمل التغيير بأنهم عملاء السفارات".

وأشار إلى أن "هذا الكلام الذي يحمل اتهامات واضحة ربما يرتكز على نظرة البعض إلى موازين القوى، وهو إمعان في السعي لضرب هذه الحركة المنتفضة وما أرسته، وهذا يتزامن مع العمل المستمر على استضعاف نواب التغيير وتغييبهم عن المعادلة." 

 

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3