برّي: الوضع بالويل ولن ابقى مكتوف اليدين أمام مراوحة الإستحقاق الرئاسي

برّي: الوضع بالويل ولن ابقى مكتوف اليدين أمام مراوحة الإستحقاق الرئاسي

اكّد رئيس مجلس النواب نبيه برّي، أنه "قلت وأكرّر إستمرار الفراغ في رئاسة الجمهورية، لا يحتمل أسابيع قليلة جداً، فلا يتحدثنّ أحد عن أشهر على غرار ما حصل في فترة الفراغ السابقة (سنتان ونصف بعد انتهاء ولاية الرئيس ميشال سليمان)، فوضع لبنان في هذه المرحلة ليس كما كان عليه آنذاك، بل هو بالويل".

ولفت برّي في حديثٍ لـ"الجمهورية"، إلى أنّ "التوافق هو المعبر الإلزامي إلى انتخاب رئيس الجمهورية، ودون هذا التوافق، ستستمر دوامة الفراغ، والبلد سيدفع الثمن".

وأشار إلى أنّ "تعليق مبادرته الحوارية، لا يعني أنّه سيبقى مكتوف اليدين أمام مراوحة الإستحقاق الرئاسي على ما هو عليه في هذه الفترة، في حلقة التعقيد والتعطيل وأسره في دائرة فراغ كلفتها باهظة على لبنان، بل أنّه أعطى ما يمكن وصفها بفسحة زمنية سقفها الأقصى آخر السنة، فإنْ أمكن بلوغ التوافق على رئيس للجمهورية خلالها، فذلك يكون خيراً ومصلحة للبنان، وإنْ بقي الوضع في دائرة الفراغ فسيعود بالتأكيد إلى التقاط زمام المبادرة من جديد ووضع الجميع امام مسؤولياتهم التي توجب الشراكة الصادقة في تحصين لبنان وإخراجه من هذا النفق".

ورداً على سؤال، لم يقلّل الرئيس برّي من "حجم الأزمة والتعقيدات القائمة، ورغم الصورة القاتمة فهو لا يعبّر عن تشاؤم كلّي على ما ذهب اليه آخرون، بل يُبقي على شيء من التفاؤل الحذر، ذلك أنّه رغم كل هذا الإنسداد لا يزال يرى ضوءًا في آخر النفق، جوهره أنّ الجميع محكومون في نهاية المطاف بسلوك الطريق نحو الإنفراج".

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3