باور:اميركا لم تستسلم أبدًا بما يخص اتفاقية ترسيم الحدود البحرية وقامت بالاستثمار دبلوماسيًا والترسيم نقطة ايجابية للدبلوماسية
Credits: REUTERS

باور:اميركا لم تستسلم أبدًا بما يخص اتفاقية ترسيم الحدود البحرية وقامت بالاستثمار دبلوماسيًا والترسيم نقطة ايجابية للدبلوماسية

اكّدت المسؤولة الادارية الاميركية سامنتا باور اهتمام الولايات المتحدة الأميركية باللبنانيين مشيرة الى ان اميركا :" قد قدمت التزامًا إضافيًا بحوالي 72 مليون دولار أميركي كمساعدات إنسانية للشعب اللبناني وبعض اللاجئين."  واوضحت ان الوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID والإدارة الاميركية محظوظون للعمل بالشراكة مع اللبنانيين ليس فقط لتقديم المساعدة بل للقيام باستثمارات لتأمين صمود الأمن الغذائي.

وتابعت: " لبنان يعتمد بشكل كبير على الواردات ونحن نحاول الاستثمار في إنتاج لبنان الخاص للأعلاف الحيوانية حتى لا يضطر على تحمّل الأسعار المرتفعة للأعلاف الاتية من الخارج".

وفي حديث للـLBCI قالت: "الشلل السياسي لا يساعد وما من اصلاحات اقتصادية للإفراج عن استثمارات في لبنان الا اذا كانت هناك حكومة ولذلك يتعين على السياسيين التحرك بشكل أسرع بكثير لوضع مصالح الشعب على رأس أولوياتهم".

وعن اتفاقية ترسيم الحدود البحرية، اكّدت باور :"الولايات المتحدة لم تستسلم أبدًا وقامت بالاستثمار دبلوماسيًا وآمل أن تكون قد لعبت دورًا بناءً في الكواليس".

وأردفت: "اتفاقية ترسيم الحدود البحرية نقطة ايجابية للدبلوماسية وآمل ان يكون لها تأثير دائم على الثروات الاقتصادية والسلام في المنطقة وهناك نقطة ايجابية أخرى هي ما يحصل في مجال الطاقة الشمسية في لبنان".

 وبما يخص الصندوق النقد الدولي لفتت الى:" هناك قائمة طويلة من الإصلاحات التي قال صندوق النقد الدولي إنها ضرورية من أجل الافراج عن 3 مليارات دولار اميركي وأبعد من ذلك استقلالية القضاء والطريق نحو تحسين الذات سيوصل لبنان الى إنهاء الفساد"،  وتوجّهت بالقول ان :"هناك خطوات يمكن أن تقوم بها حكومة تصريف الأعمال ويجب أن تتصرف على وجه السرعة وهناك حاجة إلى قيادة وهيكلية دائمة وأعتقد أن وجود حكومة تصريف أعمال أفضل من عدم وجود حكومة".

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3