الحشيمي: المطلوب مساهمة الدول الإقليميّة والدوليّة في وضع حدّ لتعطيل النصاب في جلسات انتخاب رئيس الجمهوريّة
Credits: ELNASHRA

الحشيمي: المطلوب مساهمة الدول الإقليميّة والدوليّة في وضع حدّ لتعطيل النصاب في جلسات انتخاب رئيس الجمهوريّة

رأى النائب بلال الحشيمي أنّ "الشغور في موقع رئاسة الجمهوريّة يزيد الأمور تعقيداً على المستويات كافّة".

وقال الحشيمي في حديث لـ"الأنباء الكويتية": "رغم تهديد النائب جبران باسيل بالفوضى، فلن يصل إلى حدّ تفكّك الدولة، بفضل تدارك القوى السياسيّة، لا سيّما الفريق المسيحيّ السياديّ منها، كالقوّات اللبنانيّة والكتائب، مخاطر العقل العونيّ الفوضويّ، إن لم نقل التدميريّ".

وأشار إلى أنّ "تاريخ الرئيس ميشال عون منذ تولّيه رئاسة الحكومة العسكريّة في عام 1988، حتّى خروجه من قصر بعبدا في تشرين الأوّل الماضي، شاهد حيّ على فوضويّته في إدارة الشأن العام".

ولفت إلى أنّ "الهمّ الأساسيّ اليوم، ليس البحث في صلاحيّات حكومة تصريف الأعمال خلال الشغور الرئاسيّ، إنّما انتخاب رئيس للجمهوريّة ينهي هذا المسار العونيّ الفتنويّ"، وقال: "إنّ لبنان مريض بالفتن الباسيليّة والجموح العونيّ".

وأسف لـ"محاولة التيّار الوطنيّ الحرّ تجييش الشارع المسيحيّ ضدّ الشارع السنيّ"، محذّراً من "مغامرات باسيل وعمّه باتّفاق الطائف"، وقال: "إنّ الطائفة السنيّة في لبنان أوقفت العدّ، ولن ترضى إلاّ بلبنان المناصفة بين المسلمين والمسيحيّين، كنموذج فريد في العالم العربيّ، وذلك انطلاقاً من إيمانها بالعيش الواحد على قاعدة العدالة والمساواة بين المكوّنات اللبنانيّة، وهذا ما أكّدته المملكة العربيّة السعوديّة، عبر مؤتمر الأونيسكو في الذكرى الـ33 لإبرام اتفاق الطائف".

وأكّد أنّ "تمسّك المعارضة، سياديّين ومستقلّين، بترشيح النائب ميشال معوّض لرئاسة الجمهوريّة، ليس لتحدّي منظومة الممانعة، وفي طليعتها حزب الله، إنّما ليقينها أنّه الرجل المناسب في المكان المناسب"، وقال: "المطلوب لإخراج الاستحقاق الرئاسيّ من عنق الزجاجة، مساهمة الدول الإقليميّة والدوليّة مباشرة في وضع حدّ للعبة تعطيل النصاب في جلسات انتخاب الرئيس".

وختم: "نعم لتسوية تحفظ كيان لبنان وسيادته وهويّته العربية، وتفرض تطبيق كامل بنود اتفاق الطائف، وفي مقدّمها تسليم سلاح الميليشيات أيّا تكن علّة وجوده للشرعيّة اللبنانيّة".

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3