لبنان إلى العتمة الشاملة والمولدات مهددة بالاطفاء بسبب الكباش بين كارتيل الشركات المستوردة للنفط ومصرف لبنان من جهة واصحاب المولدات ووزارة الطاقة من جهة اخرى
Credits: LBCI

لبنان إلى العتمة الشاملة والمولدات مهددة بالاطفاء بسبب الكباش بين كارتيل الشركات المستوردة للنفط ومصرف لبنان من جهة واصحاب المولدات ووزارة الطاقة من جهة اخرى

لا يزال مصير تسليم الشركات المستوردة مادة المازوت لاصحاب المولدات مجهولا ما ادى الى تخفيض عدد منهم ساعات التغذية وصولا إلى العتمة الشاملة في حال بقاء الوضع على هو عليه، لأن المازوت مقطوع ومعامل الدولة بالكاد تؤمن ساعة أو إثنتين من التغذية الكهربائية.

وأوضح عضو اللجنة المركزية لأصحاب المولدّات الخاصة داني قاديشو لـ "المركزية" انه "إذا لم تؤمن المادّة سيضطر صاحب المولّد الى إطفاء مولّده قسراً"، وقال:" إذا فقد المازوت لن تتمكن المولدات من الاستمرار في تقديم خدماتها، وحتّى اللحظة الشح كبير في المادّة ما يؤدي إلى تراجع ساعات التغذية الكهربائية التي تنتجها المولّدات الخاصة وفي الواقع بدأت الأخيرة بزيادة ساعات التقنين لأن لا مازوت ولا مال لشرائه، عدا عن شدّ الكباش القائم بين كارتيل الشركات المستوردة للنفط ومصرف لبنان". 

واشار إلى أن "مؤسسات البلد عاجزة وغائبة، كذلك مقوّماته ، فوزارة الطاقة غير قادرة على تأمين مازوت للمولدات وهي حتى لا تؤمن الفيول اويل لمعامل الكهرباء". 

ولفت الى ان "التسعيرة الرسمية احتسبت على سعر صرف 30500 ليرة لبنانية للدولار في بداية آب في حين ارتفع الدولار بحدود الـ 5000 ليرة ما يزيد من صعوبة تأمين ثمن المازوت". 

واعتبر ان "مصير المولدات مرتبط بتسليم المازوت وبالتسعيرة التي ستصدر عن وزارة الطاقة نهاية الشهر الجاري" مشيرا الى "اننا نطالب باحتسابها على سعر الصرف الأسود مع إدخال مختلف المصاريف ضمن التسعيرة" لافتا الى "اننا  لم نتوصل بعد إلى نتيجة في المفاوضات المستمرة مع الوزارة ".


* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3