مونديال 2022: هل يتجاوز منتخب قطر إخفاقات السد المرهق ذهنياً وبدنياً؟

مونديال 2022: هل يتجاوز منتخب قطر إخفاقات السد المرهق ذهنياً وبدنياً؟

طرح اخفاق نادي السد الذي يضمّ نواة منتخب قطر لكرة القدم، للعام الثاني توالياً في دوري أبطال آسيا، تساؤلات حيال تأثيره على باكورة مشاركة العنابي في كأس العالم، عندما يستضيف النسخة الأولى على الإطلاق في منطقة الشرق الأوسط نهاية العام الجاري.تبحث قطر، بقيادة المدرب الإسباني فيليكس سانشيس، عن التأهل إلى الدور الثاني وتفادي أن تصبح ثاني دولة مضيفة تودّع من الدور الأول بعد جنوب إفريقيا عام 2010. وتنظر بعين التفاؤل إلى لقاء الافتتاح أمام الإكوادور التي تغلبت عليها ودياً قبل أربع سنوات (4-3) في الدوحة.

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3