تصفيات مونديال 2022: العائد ميسي يسجل في فوز روتيني للأرجنتين على فنزويلا
Credits: ALEJANDRO PAGNI AFP

تصفيات مونديال 2022: العائد ميسي يسجل في فوز روتيني للأرجنتين على فنزويلا

تصفيات مونديال 2022: العائد ميسي يسجل في فوز روتيني للأرجنتين على فنزويلا


سجل النجم ليونيل ميسي هدفاً بعد عودته إلى منتخب الأرجنتين الفائز في مباراة هامشية على ضيفته فنزويلا 3-صفر، الجمعة في ختام الجولة 17 قبل الأخيرة من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2022 في كرة القدم، ليعزز المنتخب الضامن تأهله سابقاً إلى نهائيات كأس العالم سلسلة من 30 مباراة دون خسارة.

وبعد تألق لاعب الوسط رودريغو دي بول صاحب تمريرتين حاسمتين لكل من نيكولاس غونساليس (34) وأنخل دي ماريا (79)، لعب الأخير تمريرة مقشرة لميسي، أفضل لاعب في العالم سبع مرات، تابعها في الشباك (82). وكان ميسي غاب عن آخر مباراتين للأرجنتين لاراحته.

ورفعت الأرجنتين رصيدها إلى 38 نقطة من 16 مباراة، بفارق أربع نقاط عن البرازيل المتصدرة، وهما الوحيدان دون خسارة حتى الآن في المجموعة الموحدة مع مباراة أقل من جميع المنافسين، فيما كانت فنزويلا متذيلة الترتيب أول منتخب يقصى من المنافسة.

وفيما يتأهل أول أربعة منتخبات من أميركا الجنوبية ويخوض الخامس ملحقاً دولياً مع خامس آسيا، ضمنت حتى الآن تأهلها منتخبات البرازيل بطلة العالم خمس مرات (رقم قياسي)، الأرجنتين (مرتان)، الإكوادور والأوروغواي (مرتان).

وتتنافس على المركز الخامس منتخبات البيرو (21)، كولومبيا (20) وتشيلي (19) الثلاثاء في الجولة 18 الأخيرة. تلعب تشيلي مع الأوروغواي، بيرو مع الباراغواي وفنزويلا مع كولومبيا.

- تمريرات دي بول -

على ملعب "بومبونييرا" الشهير في العاصمة بوينوس أيرس، سيطرت الأرجنتين منذ البداية وافتتحت التسجيل قبل عشر دقائق من الاستراحة، بعد تمريرة دقيقة من الجهة اليمنى على المسطرة لدي بول، تابعها غونساليس على حدود التسلل من مسافة قريبة في الشباك.

وفيما اخفق ميسي (34 عاماً) من عدة ضربات حرة على مرمى الحارس ويلكر فارينيس، ضمن البديل دي ماريا الفوز منطقياً عندما استلم تمريرة مقشرة أخرى من دي بول لاعب وسط أتلتيكو مدريد الإسباني، ثم تلاعب بالدفاع على حدود المنطقة ويرسل كرة ساقطة ذكية في الشباك، قبل نحو عشر دقائق من نهاية الوقت الأصل.

بعدها بدقائق قليلة، لعب دي ماريا دور الممرر لزميله في باريس سان جرمان الفرنسي، فهيأها الأخيرة على صدره وتابعها في الشباك بيمناه من مسافة قريبة.

وبدت واضحة رغبة ميسي بالتسجيل، خصوصاً بعد خيبة خروجه من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا مع فريقه باريس سان جرمان ضد ريال مدريد الإسباني. عبّر عن سعادته بالتسجيل في ظل احتفالاته مع زملائه الذين يخوضون مواجهة الإكوادور الثلاثاء في غواياكيل.

اعتبر ميسي، نجم برشلونة الإسباني السابق، ان الفوز هام "لتوديع الناس لأننا لن نلعب (في الأرجنتين) قبل كأس العالم".

وخاض ميسي نهائيات كأس العالم أربع مرات مع بلاده، أبرزها في 2014 عندما خسر أمام ألمانيا بعد التمديد صفر-1، علماً انه ودّع النسخة الأخيرة في روسيا 2018 من ثمن النهائي أمام فرنسا (3-4) التي أحرزت اللقب لاحقاً.

وفي مشاركتها ضمن نهائيات 2006 و2010، بلغت الأرجنتين الدور ربع النهائي، علماً بأنها أحرزت اللقب مرتين في تاريخها عام 1978 على ارضها وفي 1986 عندما قادها الأسطورة الراحلة دييغو مارادونا إلى اللقب في المكسيك.

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3