الخليل: نعمل على تكثيف التنسيق مع المُجتمعات الدولية لاستقطاب المساعدات المالية
Credits: Lebanon 24

الخليل: نعمل على تكثيف التنسيق مع المُجتمعات الدولية لاستقطاب المساعدات المالية

أكّد وزير المال في حكومة ​تصريف الأعمال​ ​يوسف الخليل​ "إنّنا اليوم نُجري المباحثات مع ​صندوق النقد الدولي​ لرسمِ خطةِ التعافي الاقتصادي والبدءِ بورشِ الاصلاحاتِ الماليةِ والنقديةْ والاصلاحاتِ البنيويةْ، بالإضافة الى تعزيزِ وتكثيفِ التواصلِ والتنسيقْ مع المُجتمعات الدولية لاستقطابِ المساعداتْ التقنية والفنية والمالية لبدء الخروجِ من الأزمة". وشدّد على أن "هذه المباحثاتْ لها أبعادٌ جوهريةْ من شأنِها أن تُساهمَ في إعادةِ الثقةِ بلبنانْ وأن تُعطي حافزاً إيجابياً لإعادة احتضانِه مُجدداً من قِبل جميع الدول المانحة".

وشدد، في افتتاح حلقة نقاشية لدراسة تقييميّة أجراها ​معهد باسل فليحان​ المالي والاقتصادي بالتعاون مع ​منظمة الأمم المتحدة​ للطفولة أنّ "عمليّة بناء الدولة بحاجة الى اتّخاذِ قراراتٍ سياسيةٍ سريعةْ وجريئةْ، وعلينا اليومْ، مواجهةُ التحديات والمخاطر والتمسّكُ بالفُرص القليلةِ المتوافرةِ للنهوضِ بالبلادْ والالتزام بتحقيقِ الإصلاحاتِ الضرورية".

وأضاف: أن "مشروع موازنة 2022 التصحيحيةْ سيَتَكامل مع مشروعِ موازنةِ عام 2023 الذي سيكونُ مُنسجماً مع خطّةِ التعافي الاقتصادي التي تَبَنَّتْها الحكومة في شهر أيار 2022، والذي سيَأخُذ بالاقتراحاتِ المُناسبةْ، لاسيما على مستوى توحيدِ سعرِ الصرف، اعتمادُ سياسات ضريبيةٍ عادلةْ، تصحيحُ الأجورِ، وغيرها

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3