معارك بين الجيش الكونغولي ومتمردين في ظل جهود لخفض التوتر
Credits: AFP

معارك بين الجيش الكونغولي ومتمردين في ظل جهود لخفض التوتر

دارت اشتباكات عنيفة بين الجيش الكونغولي وحركة 23 مارس الجمعة في شرق البلاد، فيما واصل الرئيس الأنغولي السعي لإيجاد حل دبلوماسي للأزمة بين جمهورية الكونغو الديموقراطية ورواندا المتهمة بدعم المتمردين.

واستيقظ سكان روتشورو بإقليم شمال كيفو على دوي نيران مدفعية الجيش الكونغولي ضد مواقع المتمردين، بعد ثلاثة أيام من ضربات نفذتها طائرات سوخوي25 ومروحيات مي-24.

وأفاد أحد السكان عبر الهاتف بوقوع قتال في بلدة روغاري الواقعة على بعد حوالى 30 كيلومترا شمال غوما، عاصمة شمال كيفو والتي تشكل منذ أيام خط المواجهة بين القوات الحكومية وحركة 23 مارس.

ينتمي أغلب أعضاء حركة 23 مارس (إم 23) لإتنية التوتسي، وقد عاودوا حمل السلاح في نهاية عام 2021 بعد اتهامهم الحكومة بالتنصل من اتفاق يقضي بدمجهم في قوات الأمن، واحتلت الحركة عدة مناطق في إقليم روتشورو على الحدود مع أوغندا.

وتسبب تجدد النزاع في عودة التوتر بين جمهورية الكونغو الديموقراطية ورواندا التي تتهمها كينشاسا منذ بداية العام بتقديم دعم نشط للحركة المتمردة.

وأشار تقرير سري للأمم المتحدة اطلعت عليه وكالة فرانس برس في آب/أغسطس إلى تورط رواندا في دعم حركة 23 مارس، كما أشار مسؤولون أميركيون إلى مساعدة الجيش الرواندي للمتمردين.

لكن رواندا تنفي ذلك وتتهم كينشاسا بالتواطؤ مع القوات الديموقراطية لتحرير رواندا، وهي حركة يقودها متمردون من الهوتو الروانديين تورط بعضهم في الإبادة الجماعية للتوتسي في عام 1994.

وقد طردت السلطات الكونغولية السفير الرواندي في نهاية تشرين الأول/أكتوبر.

تم إطلاق عدة مبادرات دبلوماسية لإنهاء الأزمة، يقود إحداها رئيس أنغولا جواو لورينسو الذي يترأس المؤتمر الدولي لمنطقة البحيرات الكبرى.

ووصل الأخير إلى رواندا الجمعة للقاء نظيره بول كاغامي "في إطار الجهود الإقليمية لتطبيع العلاقات بين رواندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية"، بحسب ما أعلنت صحيفة "نيو تايمز" التابعة للحزب الحاكم في رواندا.

تم وضع خارطة طريق لإنهاء الأعمال العدائية في قمة بوساطة أنغولا بين بول كاغامي ونظيره الكونغولي فيليكس تشيسكيدي في تموز/يوليو.

وفي سياق متصل، وافق البرلمان الكيني الأربعاء على نشر حوالى 900 عسكري كجزء من قوة إقليمية لتحقيق الاستقرار في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية المضطرب منذ نحو ثلاثة عقود.

* Stories are edited and translated by Info3 *
Non info3 articles reflect solely the opinion of the author or original source and do not necessarily reflect the views of Info3